يحاول وست هام، وفيورنتينا لإضافة طال انتظارها على خزائن ألقابهما، اثناء يتواجهان فى نهائى مسابقه دورى المؤتمر الأوروبي بالعاصمة التشيكية براغ مساءا غدا الأربعاء.

اخبار متعلقة

موندو ديبورتيفو: ميسي اختار الهلال والإعلان اليـوم أو غدا – عاجل
فابريزيو رومانو: الهلال لم يصل عرضه المقدم لميسي – عاجل

وباتت الالقاب الأوروبية تراثًا لكلا الفريقين، إذ كان آخرها لفيورنتينا فى مسابقه كاس الكؤوس الأوروبية البائدة فى 1961، بينما كان لقب البطولة نفسها آخر كؤوس وست هام 1965.

وسيضمن الفائز فى العاصمة التشيكية، مكانًا فى الدورى الأوروبي العام القادم، وهو احتمال مثير للفريقين اللذين أخفقا فى التأهل لمسابقة اوروبية مـن اثناء الاسطورة الجديد الدورى.

واحتل وست هام بقيادة محرّك الوسـط ديكلان رايس، المركـز الـ14 فى الدورى الانجليزي بعد مواجهه خطر الهبوط فى معظم فترات العام. ويسعى النادي اللندني للظفر بأول لقب كثير له منذ فوزه بكأس إنجلترا فى 1980.

اما فيورنتينا، ثامن ترتيـب الدورى الإيطالي، فقد كان آخر ألقابه الكبرى عندما فـاز بكأس إيطاليا فى 2001.

وأكد الناديان، عزمهما على ان يصبحا ثاني اسم محفور على كاس كونفرنس ليج، بعد روما الذى حَقَّق لقب النسخه الأولى العام الماضي على حساب فينورد الهولندي (1-0)، تحت قيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

وقال جناح وست هام جارود بوين لموقع النادي على الإنترنت: “ستكون هذه هى القمّة بالنسبة لكثير مـن اللاعبـين. ستكون بالتأكيد أكبر مباراة فى مسيرتي”.

وأضاف “الأولوية الرئيسية هى الفـوز بالمباراة.. أريد ان أكون جزءًا مـن النادي الذى يمنح الجماهير تلك اللحظة، وهذا ما نسعى جميعًا لتحقيقه”.

مـن جهته، اعلن مدير فني فيورنتينا فينتشنتسو إيتاليانو إن فريقه يريد فى براغ “تتويج موسـم استثنائي”.

وأضاف المدرب الذى خسر فريقه نهائى كاس إيطاليا، امام إنتر الشهر الماضي: “أنا شخصيًا سعيد للغاية لوجودي فى مباراة نهائية. لديّ فرصة لرفع الكأس”.

لكنه يعرف ان فريق شرق لندن الذى جاء الي نصف نهائى الدورى الأوروبي العام الماضي، سيكون صعب المنال.

وقال إيتاليانو: “حتـى لو لم يقدموا أداءً جيدًا فى الدورى الانجليزي، فهم لا يزالون فريقاً خطيراً للغاية، سنحتاج الي أقصى درجات الالتزام. سنلعب مثل فيورنتينا”.

ويمتلك إيتاليانو والأسكتلندي ديفيد مويز مدير فني وست هام، فريقين مكتملين تقريبًا فى تصرفهما، باستثناء الغيابات طويلة الأمد بسـبب الإصابة، على غرار حارس مرمى فيورنتينا سالفاتوري سيريغو ومهاجم وست هام الإيطالي جانلوكا سكاماكا.

سيكون للمباراة فى ستاد “إدين أرينا” فى براغ معنى حصري لثلاثة لاعبين تشيكيين هم توماش سوتشيك، وفلاديمير تسوفال مـن وست هام، وأنتونين باراك مـن فيورنتينا.

لعب الثلاثة مع سلافيا براغ فى الْمَلْعَبُ نفسه قبل الانتقال خارج البلاد، وقد نالوا الان فرصة العودة الي الديار.

وقال سوتشيك: “هذه مباراة نهائية وعلى أرضنا. إنها مزيج يفوق كل شيء”، مشيدًا بالمباراة النهائيه باعتبارها “أكبر مباراة فى مسيرتي”.

وأضاف لاعـب الوسـط البالغ مـن العمر 28 عَامًٌا والذي بدأ مسيرته فى سلافيا براغ: “إنها مثل قصة خيالية”.

سيحصل وست هام على غرفه ملابس النادي المضيف، وسيشغل أكثر مـن 5 آلاف مـن مشجعيه المدرجات الرئيسية فى ستاد “إدين أرينا” الصغير الذى تبلغ سعته الإجمالية 18 ألف شخصًا.

وأردف سوتشيك: “سأشعر وكأنني فى بيتي، وآمل فقط ان أعكس ذلك فى أرض الْمَلْعَبُ”.

وستفتح براغ مناطق للمشجعين مع شاشات كبيرة لكل فريق فى وسـط المدينة. كَمَا سيستوعبون المشجعين الذين يسافرون الي جمهورية التشيك ولا يملكون تذاكر للمباراة، إضافة الي نقاط تجمّع لأولئك الذين يتوجّهون الي الْمَلْعَبُ.

وستنشر السلطات التشيكية المئات مـن رجال الشرطة لتجنّب العنف بين المشجعين، فى أعقاب اشتباكات بين مشجعي وست هام وألكمار الهولندي فى ذهاب الدور نصف النهائى وإيابه.

koora live kooralive kora live kora live tv kora live live kora live new koralive livekora kora shot kora live asry kora live online كورة لايف كورة لايف تيفي كورة لايف لايف كورة لايف الجديد كورةلايف لايف كورة كوورة لايف كورة لايف حصري لايف كوره لايف