اعلنت وزارة الداخلية الأوكرانية إن 9 أشخاص على الأقل أصيبوا بجروج فى مدينة خيرسون جنوب أوكرانيا فى قصف روسي يـوم الخميس، فى اثناء إجلاء السكان بسـبب الفيضانات الناجمة عَنْ تدمير سد كاخوفكا.

وكان مكتب المدعي العام الأوكراني قد اعلن فى البداية، إن شخصًا واحدًا على الأقل قُتل فى القصف الروسي، لكنه ذكر فى وقت لاحق أنه لم ترد اخبار عَنْ سقوط قتلى.

وقالت وزارة الداخلية الأوكرانية فى بيـان على تطبيق تيليجرام، إن القصف بدأ تحديدًا فى اثناء إجلاء المواطنين الذين غمرت الفيضانات منازلهم.

وكررت الاتهامات بأن روسيا تخلت عَنْ الأشخاص فى الأراضي التى تحتلها فى منطقه خيرسون، وأضافت ان روسيا “تواصل منع أوكرانيا مـن إنقاذ ما هو أعظم قيمة، أرواح البشر”.

احتمال وقوع جرائم حرب

اعلن مكتب المدعي العام إنه فتح تحقيقًا فى احتمال وقوع جرائم حرب، مضيفًا ان 4 أشخاص آخرين أصيبوا فى قرية مجاورة.

وسُمع ما بدا أنه نيران مدفعية، ونفت روسيا التى بدأت غزوها الشامل فى فبراير 2022، استهداف المدنيين رغم قصفها لمدن فى ارجاء أوكرانيا.

وتقع خيرسون على نهر دنيبرو على بعد نحو 60 كيلومترًا فى اتجاه تدفق النهر مـن سد كاخوفكا.

وقال حاكم خيرسون الأوكراني، أولكسندر بروكودين، إن 68% مـن الأراضي التى غمرتها الفيضانات تقع على الضفة اليسرى لنهر دنيبرو التى تحتلها روسيا.

واتهمت روسيا القوات الأوكرانية بقصف عمال الإنقاذ فى الأجزاء التى تحتلها روسيا فى منطقه خيرسون، وتبادل الجانبان الاتهام أيضًا بالضلوع فى التدمير الذى وقع يـوم الثلاثاء لمحطة وسد كاخوفكا لتوليد الكهرباء.

koora live kooralive kora live kora live tv kora live live kora live new koralive livekora kora shot kora live asry kora live online كورة لايف كورة لايف تيفي كورة لايف لايف كورة لايف الجديد كورةلايف لايف كورة كوورة لايف كورة لايف حصري لايف كوره لايف